أعضاء المجلس الإداري لمنظمة العفو الدولية المغرب يشاركون في حملة #أكتب_من_أجل_الحقوق ويتضامنون مع #المدافعات_عن_حقوق_الإنسان